منتديات دمت
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه .
صور الاسماك باليمن fish_of_yemen.pdf - 1.97 MB

أنت زائرنا رقم
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 483 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو قارئ فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 652 مساهمة في هذا المنتدى في 392 موضوع
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



لماذا نحب النخلة؟

اذهب الى الأسفل

لماذا نحب النخلة؟

مُساهمة من طرف الواقدي في 03/04/10, 01:10 am

لماذا نحب النخلة؟
الكلمة الطيبة كالنخلة
الكلمة الطيبة تنبع من القلب ويمتد أثرها لكل من حولها ذكراً حسناً وارتياحاً، إنها كالشجرة الطيبة تمتد جذورها عميقاً في الأرض وترتفع أغصانها في أعالي السماء، وتهدي الناس كل الناس أجمل الثمر، هكذا شبهها الله لنا في كتابه العزيز:
{أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء}(سورة إبراهيم:24) لكن ما هذه الشجرة الطيبة؟ سؤال ألقاه الرسول الكريم على أصحابه، فلما لم يصلوا إلى الإجابة أخبرهم أنها النخلة.
امرأة صالحة ونبي ونخلة
حين حانت لحظة ولادة سيدنا عيسى عليه السلام أرسل الله إلى أمه مريم ملكاً يرشدها:
{وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا} (سورة مريم:25)
هذه النخلة التي كانت جزءاً من معجزة قصة عيسى عليه السلام أثبت العلم بعد 1400 سنة من نزول القرآن القيمة الغذائية لما تنتجه من تمر للمرأة الحامل والتي على وشك الولادة وللرضيع أيضاً لغناها بالكالسيوم والحديد وعناصر أخرى تكوّن مجتمعة وجبة غذائية متكاملة.
النخلة تحن إلى النبي
في سيرة النبي قصة نخلة كانت محظوظة لأن الرسول -صلى الله عليه وسلم- كان يخطب قربها قبل أن ينتقل عليه السلام ليخطب على المنبر، فماذا كان موقف النخلة؟ (..... فلما كان يوم الجمعة قعد النبي - صلى الله عليه وسلم- على المنبر الذي صنع، فصاحت النخلة التي كان يخطب عندها حتى كادت أن تنشق، فنزل النبي - صلى الله عليه وسلم- حتى أخذها فضمها إليه فجعلت تئن أنين الصبي الذي يسكت حتى استقرت، قال: بكت على ما كانت تسمع من الذكر) البخاري.
يستمر أجرها حتى بعد الموت
لأن النخلة عظيمة الفائدة، وعد الله من يزرعها بأجر كبير لا يتوقف بانتهاء حياته، بل يستمر ما دامت النخلة مثمرة ظليلة خيرة: (سبع يجري للعبد أجرهن وهو في قبره بعد موته :من عَلّم علماً، أو أجرى نهراً ، أو حفر بئراً ، أو غرس نخلاً ، أو بنى مسجداً ، أو ورّث مصحفاً ، أو ترك ولداً يستغفر له بعد موته).

الواقدي

عدد الرسائل : 85
نقاط : 232
تاريخ التسجيل : 02/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى