منتديات دمت
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه .
صور الاسماك باليمن fish_of_yemen.pdf - 1.97 MB

أنت زائرنا رقم
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 483 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو قارئ فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 652 مساهمة في هذا المنتدى في 392 موضوع
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



من هو الهاكر ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من هو الهاكر ؟

مُساهمة من طرف ابن السعيده في 10/11/09, 10:15 am

يستخدم البعض مصطلح الهاكر للإشارة إلى أولئك المبرمجين البارعين، سواء كانوا هواة حاذقين أم تقنيين مهرة، والذين يسبرون عميقاً أسلوب عمل نظم الكومبيوتر، وخصوصاً شبكاته، والذين تبرز لديهم المقدرة على اكتشاف الأخطاء والثغرات البرمجية، ويبدعون في إيجاد حلول لها. ويستخدم هذا المصطلح آخرون، وخصوصاً الصحفيون والمحررون، عندما يودون الإشارة إلى الشخص الذي يخترق نظم الكومبيوتر عمداً، ودون ترخيص.

أ- جاء في قاموس أن الهاكر هو المبرمج البارع. وعرف مصطلح الهكر الحميدبأنه الحل الأمثل للمشاكل البرمجية والتصدي لعمليات الاختراق المؤذية. وقد عمل "رايموند" على إدراج خمس سمات، يمكن بتوفرها أن تؤهل شخصاً ما ليحمل هذا اللقب بجدارة، وهذه السمات هي:-
1-الشخص الهاوي المولع بسبر أغوار أنظمة الكمبيوتر، ولغات البرمجة، فيبدع في ابتكار أفضل الوسائل للتعامل معها.
2- الشخص المولع بشكل فعلي بالبرمجة وتطبيقاتها، بدون أن يكتفي بالتنظير لها.
3- من يمتلك الأهلية والإمكانات اللازمة لقبول عملية اختراق لنظامه الداخلي.
4- المقتدر على التقاط برنامج ما بسرعة، والتعامل معه بمهارة.
5-الخبير في لغة برمجية محددة، أو نظام محدد، مثل هاكر يونكس.
يستنكر "رايموند" في قاموسه، نعت شخص ما يستخدم مقدراته البرمجية ويوظفها بالاتجاه غير الشرعي محاولاً اختراق، والتعدي على أنظمة الكومبيوتر، بالهاكر، ويؤثر استخدام عبارة كراكر لمثل هذا الصنف من المخترقين.

ب- أجَمَع الوسط الصحافي، عالمياً، على استخدام عبارة هاكر للإشارة إلى كل من يحاول الاختراق والتعدي على أنظمة الكومبيوتر. يتكون هذا الصنف من المخترقين عموماً، من المبرمجين المتفوقين، ذوي المعرفة التقنية الكافية التي تمكنهم من اكتشاف نقاط الضعف لنظام أمني معين. ولرؤية أكثر وضوحاً لهذا الصنف، راجع مصطلح "كراكر".
كانت البدايات الأولى لعهد حضارة الهاكر (أو ما يدعى بطرافة: الهاكرية Hackerism)، كما نعرفها اليوم، في معهد ماساشوستس للتقنيات MIT، في عقد الستينيات، وقد اصطلح على تسميتهم "الهكرة"، لولعهم الشديد فهم تقنيات الكومبيوتر، وتطويرها، والارتفاع بها إلى أعلى المستويات.
وقد تبنى المعهد المذكور إطلاق هذه التسمية على تلك المجموعة من الطلبة المتفوقين، والذين أصبحوا بعد حين، نواةً لمختبر الذكاء الصناعي Artificial Intelligence Laboratory، التابع لمعهد MIT، والذي يعتبر مركز القيادة العالمي لبحوث الذكاء الصناعي في أوائل الثمانينيات. قبل أن تتوسع آثاره بشكل ملحوظ، أواخر الستينيات، لتطال الخيوط الأولى لولادة آربانت ARPANET.
avatar
ابن السعيده
Admin

ذكر الدولة : الاسد عدد الرسائل : 61
نقاط : 155
تاريخ التسجيل : 18/07/2008

http://alward.wordpress.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى